Der
احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد 11853787 1500x500

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد

ads - إعلان - annonser

لم يكن احتفالاً تقليدياً بعيد الميلاد هذا العام, ففيروس كورونا جعل التجمع لأكثر من عشر أشخاص أمراً غير ممكن, كما أن التجمعات في الكنائس تم منعها أيضاً مما أجبر الناس على قراءة الصلوات في البرد القارس خارج أبواب الكنيسة.

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد IMG 20201225 WA0007 768x1024
الصلوات في الهواء الطلق خوفاً من فيروس كورونا
مدينة ترومسو Tromsø

رغم ذلك حافظ النرويجيون على بعض التقاليد الغير مكتوبة, كمشاهدة المقطع المسرحي Dinner for one أو الفيلم التشيكي الألماني”Tre nøtter til askepott”

Dinner for one
ليلة ال23 من كانون الأول/ديسمبر أو ما يسمى ب lille julaften يجلس النرويجيون قبالة التلفاز لمشاهدة مقطع مسرحي من 18 دقيقة بعنوان Dinner for one. الانتهاء من مشاهدة هذا المقطع يعني رسمياً بدء احتفالات الميلاد في البلاد.

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد 2256
Dinner for one

يقوم الممثل Freddie Frinton في المقطع الشهير بأداء دور سيد الخدم hovmesteren لMay Warden والتي تقوم بدور السيدة صوفي والتي تحتفل في المقطع بعيد ميلادها التسعين.
السيدة صوفي كانت قد فقدت كل أصدقائها الذين تعودت على الاحتفال معهم في السنوات السابقة, ولذلك تصبح مهمة جيمس James (اسم فريدي فرينتون في المقطع) مضاعفة وذلك بخدمة السيدة صوفي وكذلك النيابة والشرب عن أصدقائها الأربعة، الأمر الذي يجعله ثملاً جداً يصعب عليه المشي والتكلم.

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد 11853787 1024x576
Freddie Frinton


المستغرب أن المقطع الذي تم بثه عام 1963 لأول مرة على شاشة التلفاز, لم يحظى بمعرفة البريطانيين حتى عام 2018 عندما تم بثه لأول مرة في بريطانيا رغم أنها بلد المنشأ للغة المشهد وكذلك الممثلين، و كان التلفزيون الألماني هو أول من قام ببثه عام 1963وأصبح منذ ذلك الوقت تقليداً في ألمانيا في ليلة رأس السنة 31 كانون الأول/ديسمبر و تم بثه في السنة الأخيرة لأكثر من 12 مرة على التلفزيون الرسمي الألماني في هذا اليوم وشاهده أكثر من 16 مليون شخص. ترافق الدنمارك وسويسرا، ألمانيا في هذا التقليد وذلك ببث المشهد في ليلة رأس السنة، بينما تلتزم النرويج
ببث المشهد في ليلة ال23 من كانون الأول/ديسمبر أو ما يسمى ب lille julaften. يبرر النرويجيون ذلك مازحين بأن الألمان والدنماركيين لم يفهموا المشهد بسبب لغتهم الإنكليزية الضعيفة وذلك عندما يقوم جيمس بمعايدة السيدة صوفي بعيد ميلادها قائلاً:  «happy new year, Miss Sophie!» البعض الآخر يقول أيضاً مازحاً: “هذا يفسر كيف أن الألمان والدنماركيين لا يتمتعون بمرونة مثلنا النرويجيين, وذلك عندما يأخذون الأمور حرفياً”

https://www.ndr.de/fernsehen/Dinner-for-One-Das-Original,dinnerforone191.htرml

رابط لمشاهدة المقطع




ثلاث حبات ل أسكى بوت “سندريلا” Tre nøtter til Askepott

يستيقظ النرويجيون في صباح اليوم التالي على أنغام فيلم “Tre nøtter til Askepott.”

الفيلم هو تعاون بين ألمانيا الشرقية وتشيكوسلوفاكيا آنذاك. وتم تسجيله بشكل أساسي في استوديو خارج برلين، ولكن تم تصوير المشاهد الخارجية في المناطق الحدودية بين جمهورية التشيك وبافاريا.

الفيلم الذي تم إنتاجه عام 1973 يروي القصة التقليدية لسندريلا وحياتها الصعبة حتى لقاء الأمير.

“Tre nøtter til Askepott” هو تقليد لعيد الميلاد في حوالي 15 دولة ، وفي النرويج يتم بثه صباح ال 24 من شهر كانون الأول،ديسمبر منذ التسعينيات.

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد 38346858 1024x750


هي عادات وطقوس غريبة بالتأكيد, خصوصاً وأن جودة فيلم “Tre nøtter til Askepott” سيئة جداً والقبعات التي يرتديها الممثلون غريبة الأطوار تجعل مشاهدة هذا المقطع في غير ليلة الميلاد أمراً شبه مستحيل. كما أن القيم التي تم بناء الفيلم عليها تتعارض نوعاً ما مع أفكار المساواة المطروحة في البلاد منذ زمن طويل, ولكن يبدو أن استثناءات الميلاد عديدة ومن ضمنها السينما.

كم مرة يرتطم Freddie Frinton بالنمر
بالعودة إلى الكوميدي البارع Freddie Frinton, فإن إجادته في أداء دور الخادم الثمل تثير الكثير من الضحك, خصوصاً عندما يصطدم برأس نمر موجود على الأرض لمرات عديدة, لتصبح معرفة عدد مرات اصطدامه برأس النمر مسابقة سنوية بين المشاهدين. لذلك لو أردت مفاجئة أصدقاءك النرويجيين أو الألمان أو الدنماركيين في غمرة احتفالهم, قل لهم:
السيد جيمس اصطدم برأس النمر 11 مرة

احتفال الميلاد في النرويج: الكورونا لم تغير التقاليد 328694

Osama Shaheen

Osama Shaheen

أسامة شاهين: محرر في دار

أضف تعليقًا