Der
أرنا سولبيرغ, خصم ضريبي للأغنياء skatt 900x500

أرنا سولبيرغ, خصم ضريبي للأغنياء

ads - إعلان - annonser

أظهرت أرقام جديدة من مكتب الإحصاءات النرويجي (SSB) حصول أغنى 1000 شخص في النرويج على تخفيضات ضريبية بأكثر من مليون في المتوسط لكل منهم فيما تلقى الباقون بضعة آلاف كرونة وذلك خلال تواجد أرنا سولبيرغ كرئيسة وزراء للنرويج منذ عام 2013

 يقول رئيس حزب SV أودون ليسباكن Aydun Lysbakken  بهذا الشأن:

“هذه الأرقام هي دليل على أن إرنا سولبرغ قد غيرت نظام الضرائب ليخدم الأثرياء”

يعتقد Lysbakken أنه يجب عكس التخفيضات الضريبية حتى يدفع الأغنياء أكثر عكس ما هو حاصل الآن. ونوه إلى أن الإصلاح الضريبي هو مطلب رئيسي من متطلبات SV في مفاوضات الحكومة وذلك في حال تواجد أغلبية من الأحمر والأخضر بعد الانتخابات البرلمانية القادمة.

أرنا سولبيرغ, خصم ضريبي للأغنياء zICFWujlV9wbTsgsBZv6MQAIVPoNJ7GCPv9HDNEFGIOg
أودون ليسباكن زعيم حزب SV



1.5 مليون كرون

تم تكليف هيئة الإحصاء النرويجية بالمهمة من قبل وزارة المالية، و ذلك بعد أن طرح حزب SV أسئلة على الوزارة.
تظهر اللمحة العامة على فترتي الحكومة تأثير التخفيضات الضريبية في الفترة الممتدة من 2013 إلى 2017 ومن 2017 إلى اليوم. تُظهر الأرقام مقدار التغييرات الضريبية التي أجرتها إرنا سولبرغ Erna Solberg بالنسبة لأجزاء مختلفة من السكان النرويجيين – والتي انعسكت بالفائدة على المجموعات ذات الدخل المرتفع والثروة.

أرنا سولبيرغ, خصم ضريبي للأغنياء skatt
احصائيات مركز SSB والتي أظهرت التخفيض التضريبي للأغنياء في النرويج

الاختلافات كبيرة
تلقى أغنى 1000 شخص في النرويج ما معدله 806100 كرون نرويجي في التخفيضات الضريبية خلال السنوات الأربع الأولى لأرنا في رئاسة الوزراء. على مدى السنوات الثلاث التالية منذ عام 2017 وحتى الآن، تلقى أغنى الأشخاص 709700 كرونة نرويجية بسبب تخفيضات رئيس الوزراء. في المجموع، حصل أغنى أغنياء البلاد على تخفيضات ضريبية بنحو 1.5 مليون كرون نرويجي لكل منهم خلال 7 سنوات من ابتداء من عام 2017.

تلقى أغنى 1000 شخص في النرويج ما معدله 806100 كرون نرويجي في التخفيضات الضريبية خلال السنوات الأربع الأولى لأرنا في رئاسة الوزراء, فيما تلقى البقية ما معدله 4600 كرون نرويجي خلال نفس الفترة

كما حسبت هيئة الإحصاء النرويجية التخفيضات الضريبية لـ 99 في المائة من السكان الأقل ثراءً. في فترة ولاية أرنا الأولى كرئيسة للوزراء من عام 2013 وحتى 2017، حصل 99 في المائة على تخفيضات ضريبية بلغت 4600 كرون نرويجي في المتوسط. النسبة نفسها كانت أصغر خلال فترة حكم أرنا سولبيرغ الثانية. من عام 2017 إلى عام 2020، حصل 99 في المائة من الشعب على تخفيضات ضريبية بمقدار 1200 كرون فقط!

سياسة النخبة

يعتقد ليسباكن Lysbakken زعيم حزب SV  أن الأرقام تظهر أن حكومة سولبيرغ Solberg اتبعت سياسة تجعل الأغنياء أكثر ثراءً ، بينما لا يزال دخل البقية ثابتاً.

هذه سياسة نخبوية محضة، تبقي فتات للناس العاديين

– لقد منحتنا السنوات الزرقاء نظام ضريبي غير عادل. مجموعة صغيرة من الأغنياء هم الرابحون، والناس العاديون هم الخاسرون. يخسر الأشخاص العاديون لأنهم لا يحصلون على تخفيضات ضريبية، ولكن أيضًا لأن التخفيضات الضريبية للأثرياء يمكن أن تذهب إلى أشياء أخرى لتجعلهم أكثر رفاهاً ، يتابع ليسباكن: “هذه سياسة نخبوية محضة، تبقي فتات للناس العاديين”

تظهر الأرقام من مكتب الإحصاء النرويجي أيضًا النسبة المئوية للتخفيضات الضريبية. خلال فترة ولاية سولبيرغ Solberg الأولى، تلقى أغنى ألف شخص تخفيضًا ضريبيًا بنسبة 7.4٪ من الدخل الخاضع للضريبة. في ولاية سولبيرغ الثانية، حصل الأثرياء على تخفيض ضريبي يصل إلى 8.2٪. هذا يعني أن الأغنياء حصلوا على تخفيض ضريبي قدره 8.2 كرونة عن كل مائة كرونة خاضعة للضريبة.

وقد حصل باقي السكان على نسبة أقل بكثير في المقابل. حصل 99 في المائة من أصحاب الثروات الأقل في النرويج على تخفيض ضريبي بنسبة 1 في المائة في أول ولاية لإيرنا لرئاسة الوزراء. في الفترة الثانية لإرنا ، كان التخفيض الضريبي 0.3 في المائة فقط. بعبارة أخرى ، فإن هؤلاء الـ 99 في المائة قد حصلوا فقط على 30 يورو من التخفيضات الضريبية لكل مائة كرونة يربحون خلال فترة الحكومة الأخيرة.

نشر الثروة بشكل غير عادل يعني نشر السلطة بشكل غير عادل



عدم المساواة في السلطة

يقول ليسباكن أن تركيز الثروة مع طبقة عليا وتطور هذه الطبقة لتكتسب أجزاء أكبر وأكبر من القيم التي يتم إنشاؤها، سيأتي مع سلطة أكبر بالتوافق مع كيفية استخدام المال في المجتمع. نشر الثروة بشكل غير متساو يعني نشر السلطة بشكل غير عادل لهؤلاء الأشخاص.


Oversatt artikkel مقال مترجم

Oversatt artikkel مقال مترجم

أضف تعليقًا